%16 من البحرينيين مصابون بالسكري

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/g4n5ZB

يبلغ عدد سكان البحرين 1.57 مليون نسمة عام 2018

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 23-02-2019 الساعة 13:03

بلغ عدد المصابين بداء السكري في مملكة البحرين 16% من عدد السكان، أي ما يعادل 200 ألف نسمة، وفقاً لإحصائية منظمة الصحة العالمية.

وذكرت صحيفة الأيام البحرينية، أمس الجمعة، أن رئيس وحدة الغدد الصماء بمستشفى السلمانية، الدكتور حسين طه، قال: إن "نسبة مرضى السكري في البحرين مرتفعة للغاية"، مشيراً إلى أن ارتفاع نسبة الإصابة بداء السكري تعد ظاهرة عالمية، حيث بيّنت الإحصائيات أنها بلغت 422 مليون شخص مصاب في جميع دول العالم.

وأضاف طه: إن "داء السكري بحسب الإحصائيات الرسمية للمنظمة أيضاً يعد أحد أسباب حالات الوفاة، حيث بلغ معدل الوفيات العالمي بسبب هذا الداء 5 ملايين شخص سنوياً".

ويبلغ عدد سكان البحرين بحسب آخر الإحصائيات 1.57 مليون نسمة عام 2018.

من جانبها قالت الدكتورة دلال الرميحي، رئيسة اللجنة العلمية لجمعية السكري البحرينية: إن "البحرين تصنّف من الدول التي تشهد كثافة مرتفعة في الإصابة بمرض السكري"، مضيفة أنه وبحسب الاتحاد الفيدرالي الدولي للسكر، فإن" معدل الإصابة في مملكة البحرين هي مريض بين كل 6 أشخاص، وهي نسبة مرتفعة بكل تأكيد".

وأشارت الرميحي إلى أن النسبة قد تكون أكبر؛ نتيجة لوجود أشخاص في المملكة غير مشخّصين، ومن ثم غير مدرجين في الإحصائية.

ونوهت بانتشار ظاهرة جديدة لهذا المرض في البحرين؛ وهو "إصابة الأطفال بنوع من أمراض السكري التي لا تصيب عادة إلا البالغين، وهو أمر بالغ الخطورة، وسبب انتشار هذا النوع يعود إلى أمراض السمنة وزيادة الوزن، والمرتبطة ارتباطاً كلياً بالسلوك المعيشي الصحي لهم"، وفق الصحيفة.

ومرض السكري هو اضطراب في استقلاب سكر الدم (الغلوكوز) ناتج عن نقص الأنسولين أو انخفاض تجاوب الجسم له، ما يرفع سكر الدم الذي يؤدي بعد سنوات إلى أضرار بالأوعية الدموية الصغيرة والأعصاب، تنعكس بمضاعفات خطيرة تشمل عدداً من أعضاء الجسم الحيوية.

وذكر الاتحاد الدولي للسكري "IDF" أن الدول الخمس التي فيها أعلى انتشار لمرض السكري عام 2010؛ هي "نورو (جزيرة في المحيط الهادي)، ثم الإمارات العربية المتحدة، فالمملكة العربية السعودية، تليها البحرين، فدولة الكويت".

مكة المكرمة