16 % من العمالة الوافدة غادرت عُمان خلال 2020

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/RA841m

270 ألف وافد غادروا السلطنة حتى نوفمبر الماضي

Linkedin
whatsapp
الاثنين، 28-12-2020 الساعة 17:19

- كم عدد الوافدين الذين غادروا عمان خلال 2020؟

270 ألف وافد، يمثلون 16 بالمئة من العمالة الوافدة بالسلطنة.

- ما سبب مغادرة العمالة الوافدة عُمان؟

السلطنة أقرت خططاً لتوطين عديد من الأعمال على حساب الوافدين.

قال المركز الوطني للإحصاء والمعلومات في سلطنة عمان، الاثنين، إن عدد العمال الوافدين بالبلاد انخفض بنحو 16 بالمئة خلال العام الجاري.

وأوضح المركز في بيانات رسمية، أن أكثر من 270 ألف وافد غادروا السلطنة منذ نهاية 2019 وحتى نوفمبر الماضي.

وبلغ عدد الوافدين في نوفمبر من هذا العام، مليوناً و440 ألفاً، مقارنة بنحو مليون و710 آلاف، بنهاية العام الماضي، بحسب البيانات.

وأثّر فيروس كورونا، بشكل كبير وأساسي، على العمالة في دول الخليج، حيث اضطر كثير من الوافدين إلى المغادرة، بسبب التداعيات الاقتصادية التي نتجت عن الجائحة.

ونقلت وكالة "رويترز" عن منظمة العمل الدولية، أنها تتوقع مغادرة العمال المغتربين دول الخليج العربي بأعداد تفوق ما حدث في أعقاب الأزمة المالية العالمية بين عامي 2008، و2009.

وأقرّت السلطنة جملة من الخطط لخفض العمالة الوافدة، وتعزيز حضور  العمالة الوطنية في عدد من المجالات ضمن سعيها لتحقيق رؤية 2040.

وسعت الحكومة، خلال الأشهر الماضية، إلى تقليل أعداد الوافدين من إجمالي عدد السكان البالغ 4.6 ملايين نسمة، وفقاً لما ذكرته النشرة الإحصائية للمركز الوطني للإحصاء، الصادرة في نهاية فبراير 2020.

وتأثرت المالية العامة للسلطنة من جرّاء الضربة المزدوجة لتفشي كورونا وانخفاض أسعار النفط، على الرغم من أنها منتج متوسط للنفط بحجم إنتاجٍ لا يتجاوز مليون برميل يومياً.

مكة المكرمة