3.9 ملايين دولار لمعالجة "الأزمة الأسوأ" في فلسطين

مظاهرة تطالب بحل أزمة الكهرباء في غزة

مظاهرة تطالب بحل أزمة الكهرباء في غزة

Linkedin
whatsapp
الخميس، 24-05-2018 الساعة 22:02


أعلنت الأمم المتحدة، اليوم الخميس، تخصيص مبلغ 3.9 ملايين دولار لتوفير المياه والمأوى والحماية في الأراضي الفلسطينية المحتلّة.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقده المتحدث الرسمي باسم الأمين العام، ستيفان دوغريك، في المقرّ الدائم للمنظمة الدولية بنيويورك.

وقال دوغريك: إن "صندوق الإغاثة الإنسانية في الأراضي الفلسطينية المحتلّة قرّر توفير 3.9 ملايين دولار لمواجهة الاحتياجات الملحّة للمياه والصرف الصحي والمأوى والحماية، وإن 75% من المبلغ سيتم تخصيصه لقطاع غزة".

وأضاف: "لقد تفاقمت الحالة الإنسانية الرهيبة بالفعل في غزة، منذ 30 مارس 2018؛ بسبب الارتفاع الهائل في عدد الضحايا الفلسطينيين في سياق المظاهرات".

وفي 14 و15 مايو الجاري، ارتكب جيش الاحتلال مجزرة دامية بحق متظاهرين سلميين على حدود قطاع غزة، استشهد فيها 65 فلسطينياً وجُرح أكثر من ثلاثة آلاف آخرين.

اقرأ أيضاً :

بالصور.. الحصار والأزمات تسرقان فرحة رمضان في غزة

وقال دوغريك: إن "منسّق الشؤون الإنسانية في الأراضي الفلسطينية المحتلّة، جيمي ماك غولدريك، أوضح أن تخصيص مبلغ 3.9 ملايين دولار هو إجراء مؤقت لسد الفجوة التمويلية فحسب".

وتابع: "الاستجابة الإنسانية للأزمة في الأراضي الفلسطينية المحتلّة هي من بين الأسوأ التي تم تمويلها عالمياً هذا العام، لكن مع هذا التخصيص نضمن أن يكون لدى الشركاء في المجال الإنساني الموارد اللازمة".

ووفقاً لبيانات الأمم المتحدة، تصل قيمة خطة الاستجابة الإنسانية التي أطلقتها لصالح الفلسطينيين في الأراضي المحتلّة لعام 2018 إلى 540 مليون دولار، لم يتم تغطية سوى 16% منها، وهي نسبة أقل بكثير من المتوسط العالمي البالغ 27%.

وتفرض إسرائيل حصاراً على سكان قطاع غزة، وذلك منذ فوز حركة حماس بالانتخابات التشريعية في يناير 2006، وشدّدته منتصف يونيو 2007، عقب سيطرة الحركة على القطاع.

مكة المكرمة