40 % نسبة انتشار أورام الثدي بين النساء في قطر

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/7rvzRD

لدى قطر بنى تحتية متطورة تمكن من التصدي لانتشار المرض

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 26-02-2021 الساعة 15:40

- ما هي الأعمار الأكثر إصابة بالمرض؟

30 عاماً.

- ما أسباب ارتفاع عدد الإصابات بالمرض؟

نمط الحياة السريع وغير الصحي، والتهاون في إجراء الكشف المبكر.

كشفت سفيرة الجمعية القطرية للسرطان واختصاصية جراحة أورام الثدي التجميلية، د. ارتفاع الشمري، النقاب عن أرقام الإصابة بسرطان الثدي في قطر، مبينة أن نسبة إصابة النساء بأورام الثدي مرتفعة.

ووفق ما نقلت صحيفة "الشرق" المحلية، الجمعة، قالت الشمري إن ما بين 39.4% - 40% من النساء في قطر مصابات بأورام ثدي.

وأضافت أن "مؤسسة حمد الطبية بالتنسيق مع جامعتي طب "وايل كورنيل" و"حمد بن خليفة" تقوم بدراسة الأسباب وراء هذه النسبة المرتفعة بين السيدات، لا سيما من عمر 30 عاماً".

وأشارت إلى أن مرض السرطان منتشر بين الصغيرات في السن، مؤكدة أنَّ نمط الحياة السريع وغير الصحي أسهم في ارتفاع نسب الإصابة بين السيدات، إلى جانب التهاون في إجراء الكشف المبكر في حال الشعور بأي كتلة غريبة في الثدي.

وعلقت الشمري على إجرائها والفريق الطبي المساعد أول جراحة على طريقة اليوم الواحد لإزالة أورام سرطان الثدي، قائلة: "إنه إنجاز طبي غير مسبوق لمؤسسة حمد الطبية، وأنا فخورة كوني ضمن الفريق الطبي، حيث أجريت مؤخراً لمريضة كانت تعاني من ورم سرطاني بالثدي والغدد الليمفاوية في مرحلة مبكرة".

وأكدت أن لدى قطر "كافة البنى التحتية والموارد التي بدورها تسهم في أن نسير إلى الأمام في هذا المسار، وهو عمليات اليوم الواحد التي تُجرى في الدول الأوروبية والولايات المتحدة الأمريكية، وتعتبر من الخطوات المهمة التي تضيف إلى سجل قطر في هذا المجال".

وأوضحت الشمري حول الأسباب وراء حالات الوفاة بين السيدات بسبب سرطان الثدي، قائلة: "إنَّ تسجيل حالات الوفاة عادة يكون بسبب المريضة التي تتهاون في الكشف المبكر عن سرطان الثدي، وبعض الحالات منهن يأتين في الوقت الضائع".

مكة المكرمة