70 شخصاً قضوا بفيضانات إيران والسلطات تأمر بإخلاء 6 بلدات

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/gAB7nD

الفيضانات مستمرة منذ 19 مارس الماضي

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 06-04-2019 الساعة 09:59

وقت التحديث:

السبت، 06-04-2019 الساعة 18:59

قالت وسائل إعلام إيرانية، اليوم السبت، إن حصيلة ضحايا الفيضانات التي غمرت مناطق واسعة من إيران، في الأسبوعين الماضيين، ارتفعت إلى 70 شخصاً، في حين أمرت السلطات بإخلاء ست بلدات في محافظة جنوب غربي البلاد.

وأوضح مسؤول منظمة الطوارئ الإيرانية، بير حسين كوليوند، في تصريح صحفي، أنه إضافة إلى القتلى الـ70 "خلفت الفيضانات 791 جريحاً، 45 منهم ما زالوا في المستشفيات".

وأردف أن أكثر المناطق تضرراً هي محافظة فارس الواقعة في جنوب غربي البلاد، والتي بلغ عدد الضحايا فيها 23 شخصاً.

كما أعلن الحرس الثوري، أن القوات المسلحة تستخدم كل قوتها للتقليل من حجم الأضرار.

إخلاء فوري

ونقل التلفزيون الرسمي أنّ السلطات الإيرانية أمرت بإخلاء ست بلدات في محافظة خوزستان جنوب غربي البلاد.

وقال حاكم المحافظة، غلام رضا شريعتي، اليوم السبت، إنّ فرق الإنقاذ تنقل السكان إلى ملاجئ قريبة، ومن ضمن ذلك ثلاث ثكنات للجيش، مشيراً إلى أن أوامر الإخلاء جاءت في ظل توقع هطل موجة جديدة من الأمطار، والفيضانات.

وأضاف أن تصريف مياه السدود والخزانات ضمن إجراءات الطوارئ يؤدي إلى ارتفاع مستوى مياه الفيضانات، مشيراً إلى أن مثل هذه الإجراءات ضرورية لمنع انهيار السدود.

في حين ذكرت وكالة "أسوشييتد برس"، نقلاً عن وزير الداخلية عبد الرحمن رحماني فضلي، أن نحو 400 ألف شخص معرضون للخطر من سكان المحافظة البالغ عددهم خمسة ملايين.

وكانت السلطات أجلت سكان 11 مدينة وعشرات القرى بالفعل منذ بدء الفيضانات، بحسب المصدر نفسه.

واجتاحت الفيضانات والسيول معظم أنحاء إيران، منذ 19 مارس الماضي، وقد غمرت موجة أولى من الفيضانات شمال شرقي إيران، في 19 مارس الماضي، تلتها موجة ثانية اجتاحت غربي البلاد وجنوب غربيها في الـ25 من الشهر نفسه؛ وهو ما أدى إلى مقتل عشرات الأشخاص، وشهد غربي إيران وجنوبها الغربي موجة ثالثة، في 1 أبريل الجاري، عندما عادت الأمطار الغزيرة للهطول في المنطقة.

من جانبها قالت الحكومة الإيرانية إن الفيضانات أحدثت أضراراً في نحو 12 ألف كيلومتر من الطرقات، أو 36% من شبكة الطرق في البلاد.

يشار إلى أن إيران تشهد كثيراً من الكوارث الطبيعية، خصوصاً الزلازل؛ ففي عام 1990 قضى نحو 40 ألف شخص وأُصيب عشرات الآلاف في هزة أرضية، كما تسببت زلازل ديسمبر 2003 في مقتل 42 ألف شخص وتضرر الآلاف.

مكة المكرمة