second banner

الشواهد والحقائق تؤكد أن ولي عهد أبوظبي "يستميت لإفشال اتفاق الرياض والدوحة وأي جهود لحل الأزمة الخليجية".

أقلام وآراء

إن الــقيام بــكشف حــساب ســريــع يــقودنــا مــباشــرة إلــى نــتيجة مــفادهــا أن مشــروع الـــقوى المـــضادة لـــلثورة -وهـــو مشـــروع تخـــريـــبي- يـــواجـــه فشـــلا ذريـــعا فـــي مـــختلف الأصــــعدة والــــجبهات الــــتي يــــخوضــــها.

مكة المكرمة