تنظيم "الدولة" يعدم روسياً يتهمه بالتجسس ويهدد بوتين بـ"الدم"

لم يتم التبين من المكان الذي أعدم فيه التنظيم الرهينة الروسي

لم يتم التبين من المكان الذي أعدم فيه التنظيم الرهينة الروسي

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 02-12-2015 الساعة 22:23


بث تنظيم "الدولة"، اليوم الأربعاء، تسجيلاً مصوراً لإعدام شخص وصفه التنظيم بأنه جاسوس روسي من أصل شيشاني، مهدداً الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، بشن هجمات على روسيا بسبب الغارات الجوية الروسية على سوريا.

وعرض التسجيل تصريحات للشخص قبل إعدامه، يقول فيها إنه دخل "الدولة" باسم هارون، "وجئت إلى أرض الخلافة بأمر من المخابرات الروسية، أريد أن أعترف بأهدافي الحقيقية"، حسبما نقلت شبكة سي إن إن.

وتابع بأن المخابرات الروسية طلبت منه الانضمام للتنظيم ومعرفة الأشخاص الذين يريدون العودة إلى القوقاز لقتال الروس، وخطط التنظيم لمهاجمة روسيا.

وظهر في المقطع شخص آخر يتحدث الروسية ويمسك بسكين وأمامه من قال التنظيم إنه "جاسوس روسي" قبل إعدامه، إذ قال: "اسمع يا بوتين الـ (...) واستمعوا يا أتباعه؛ لقد قصفنا نظام الأسد قبل مجيئكم، ثم قصفتنا أمريكا وحلفاؤها الجبناء. واليوم تقصفون أنتم، وما زادنا ذلك إلا يقيناً وثباتاً".

وأضاف: "يا كفار الروس، لقد تمنينا لقاءكم، وبحثنا عن السبل إليكم لكنكم جئتم إلينا بأنفسكم. الدم بالدم والهدم بالهدم. ويا شعب روسيا، أنتم الآن تساقون إلى هزيمة جديدة. يا شعب الروس، لن تجدوا الأمن في بيوتكم. سنقتل أبناءكم لكل ولد قتلتموه هنا، وسنهدم بيوتكم لكل بيت هدمتموه هنا".

وتابع: "يا أمهات الروس، أمسكن أبناءكن وإلا سيكون مصيرهم مصير هذا"، ثم قام بذبح الشخص.

مكة المكرمة